المشاهير

السبب الحقيقي وراء وفاة مؤسس مجلة بلاي بوي

مؤسس مجلة بلاي بوي
مجلة بلاي بوي,الصور الإباحية

الأسبوع الماضي جميعنا رأينا خبر وفاة مؤسس مجلة بلاي بوي الإباحية، والذي قام ببناء أسطورته الحالية من وراء الأفلام والصور الإباحية، ولكن اليوم سوف نكشف السبب الحقيقي وراء وفاة مؤسس أول مجلة إباحية في العالم.

قد يتعرّض بعضُ الرّجال لمشكلة العجز الجنسي بصورةٍ مؤقتة، وهذا لا يدعو بالضرورة للقلق دائماً، لكن إذا كان الضعف الجنسيّ مستمراً فقد يُسبّب ضغوطاتٍ نَفسيّةً وإرباكاً للحياة الزوجية. العجز الجِنسيّ هو عدم قدرة العضو الذكريّ على الانتصاب أثناء الجماع، والعجز الجنسي حالةٌ مختلفة تماماً عن القذف المبكر، فلكل حالة آلية مرضيّة وعلاج خاص بها؛ العجز الجنسي لا علاقه له بالإخصاب أو القذف أو الشهوة الجنسية.

السبب الحقيقي وراء وفاة مؤسس مجلة بلاي بوي:

قالت كريستال هاريس، زوجة هيو هيفنر، مؤسس مجلة «بلاي بوي» الإباحية، الذي توفي الأربعاء، إن حبوب «الفياجرا» الجنسية أدت به إلى مشكلة صحية مزعجة، ووفقا لصحيفة «ديلي ميل»، أدت حبوب «فياجرا»، المعروفة بتقوية النشاط الجنسي لدى كبار السن، إلى فقدان هيفنر القدرة على السمع من إحدى أذنيه.

وأكدت كاريسا شانون، إحدى عشيقات هيفنر السابقات – بحسب سكاي نيوز-، أن مؤسس «بلاي بوي» عانى خلال المحادثات لأنه لم يكن يفهم ما يقال له، «حتى لو جلست بجانبه».

وقالت هاريس، إن هيفنر الذي توفي بعمر 91 عاما، امتنع عن تناول «فياجرا» في الأعوام الأخيرة لهذا السبب، وكانت دراسة طبية أجريت عام 2007 أظهرت أن تناول «فياجرا» له تأثير مباشر على السمع، مما أدى بهيئة الأدوية والغذاء الأمريكية لإصدار تحذير رسمي بالأعراض، وبالإضافة لفقدان السمع، قد تؤدي حبوب «فياجرا» إلى سماع رنين مستمر داخل الأذن، وأضافت الهيئة في تحذيرها، أن الأعراض الجانبية لحبوب «الفياجرا» غير مرتبطة بعمر الشخص، ولا يزال سبب تأثير «فياجرا» على السمع غير معروف حتى الآن.

كتب | احمد حبيب

شير