رياضة

بطولة العالم في مصارعة أصابع القدم تجذب الملايين

مباراة مصارعة أصابع القدم
مصارعة أصابع القدم, قرية فيني,أصابع القدم

ألعاب المصارعة معروفة لدينا بالتأكيد، وقد شاهدنا العديد منها، لكن قد تكون هذه هي المرة الأولى التي تسمع فيها بمصارعة أصابع القدم، إذ تقام في قرية فيني بنتلي الصغيرة بإنجلترا، وتُعتبر بأنها حدث غير عادي يجري منذ أكثر من 40 عامًا، ويجذب مشاهدات ومتابعين يتعدى الـ 40 مليون على مستوى العالم.

تاريخ بداية لعبة مصارعة أصابع القدم:

بدأت هذه اللعبة منذ عام 1977 عندما بدأت في قرية فيني بين أثنين مارسا هذه الرياضة بغرض الترفيه عن النفس إلى إنها تحولت إلى بطولة بفضل عدد المتابعين، وفي الآونة الأخيرة أصبح لهذه اللعبة رعاة وفرق تتنافس وتتدرب على كيفية تقوية عضلات أصابع القدم وكيفية إيجاد طريقة للسيطرة على الخصم وعدم الإستسلام.

هذه الرياضة تشبه إلى حد كبير المصارعة بالإبهام، لكنها تستخدم أصابع الأقدام، حيث يجلس المنافسون على الأرض مُقابل بعضهم البعض، ويُشابكون أصابع أقدامهم الكبيرة بين لوحتين صغيرتين، وكل منافس يحاول الإطاحة بالخصم عن طريق ثني قدمه ولمس اللوحة القريبة منه للفوز بنقطة.

في مصارعة أصابع القدم الحاليّة للرجال فاز آلان ناش الملقب بـNasty، وهو بذلك يحصل على اللقب للمرة الرابعة عشر على التوالي. وقد كان أول لقب يفوز به في عام 1994.

وفقا لـ ناش: “إن الوضعية المناسبة هي مفتاح الفوز، إذ يجب عليك أن ترتكز على الأرض، وتضع كلتا يديك على الأرض أيضًا، وترفع ساقيك اللتان لا تصارع بهما في الهواء”.

قد يبدو بأنها مثل الرياضات الأخرى التي تتطلب لياقة جسديّة، لكنها أيضًا ليست مثل المشي في الحديقة، فقد عانى ناش من الكثير من الكدمات والكسور في أصابع قدميه خلال حياته المهنيّة.يُذكر بأنه في سنة واحدة، كسر أربعة أصابع خلال مرحلة نصف النهائي، لكن ذلك لم يمنعه من الظفر باللقب.

كتب | احمد حبيب

شير