عجائب وغرائب

بوكيه من اللحمة للتعبير عن الحب في الصين

الشاب يقدم بوكيه من اللحمة لفتاة
روميو الصين,بوكيه من اللحمة,عيد الحب

تحتفل الصين اليوم بعيد الحب، والذي يطلق عليه تسي سي، وهو يختلف تماماً عن اليوم العالمي لإحتفال الدول بعيد الحب، حيث لا تعترف الصين بأي عيد حب سوى الذي يقام في شهر أغسطس من كل عام، وعيد الحب يعتبر أحد أهم الأعياد الصينية التقليدية حيث له تاريخ قديم، يحتفل به العشاق في اليوم السابع من الشهر السابع وفقا للتقويم القمري الصيني، وترجع أسطورة أو تاريخ عيد الحب أو تسي سي إلى قصة رومانسية لزوجان هما راعي بقر ونساجة، عاشا قصة حب فريدة من نوعها لم يعشها الآخرين، ولمدى العشق والحب الذي كان يجمع بين الزوجين سمح لهم أن يلتقيان مرة واحدة في السنة بالجنة.

بوكيه من اللحمة للتعبير عن الحب:

وفي مثل هذه المناسبة يبدأ كل شخص في البحث عن طرق مختلفة للتعبير عن حبه للطرف الأخر، ونرى أشياء وأفكار غريبة يقوم بها العديد من الشباب حول مختلف العالم لمجرد التعبير عن الحب، وفي الصين قرر شاب أطلق عليه رواد مواقع التواصل الإجتماعي روميو الصين، أن يبحث عن أقرب طريق لقلب المرأة، وتوصل أن أقصر وأقرب طريق لقلب المرأة هو اللحوم وليست الزهور.

 

 

فمع احتفال الصين اليوم بعيد الحب، طلب شاب يد حبيبته بباقة مصممة خصيصا لها، حيث استبدل الزهور المنعشة الحمراء ببوكيه من اللحمة، وساعده مطعم متخصص في إعداد باقته، والتي أخذت وقت وصل إلى 6 ساعات للحصول على شكل إنسيابي وجذاب.

وظهر الشاب الذي يدعى روميو الصين في مقطع فيديو يركع على ركبتيه ويحمل بوكيه من اللحمة، وقال الشاب إنه اكتشف حبها للحم بعد مواعدتها لعامين، ووجد أنها أنسب باقة لها، والطريف في الأمر أن الفتاة وافقت على الفور دون تردد بعد رؤية هذه الباقة من قطع اللحم الطازج.

كتب | احمد حبيب

شير