عجائب وغرائب

تعرف أكثر على حزام العفة لحماية المرأة

حزام العفة
حزام العفة,الأفلام التاريخية

من منا لم يشاهد حزام العفة في بعض الأفلام التاريخية الأجنبية ولكن لم يلاحظ أحد ما هو وظيفة هذا الحزام وهل هو حقيقي فعلاً أم هو من وحي خيال المؤلف، في الحقيقة أن هذا الحزام واقعي وهو له مدلول واضح من أسمه وهو العفة أي حماية المرأة من شرور أنفسها من أن تمارس الجنس أو الإغتصاب.

ويعود تاريخ أحزمة العفة الحديدية للعصور الوسطى في القارة الأوروبية وقد شاع أن المحاربين الذين كانوا يذهبون للحروب الصليبية كانوا يلبسون حزام العفة لزوجاتهم ويقفلون الحزام بقفل معدني يحتفظون بمفتاحه معهم كي لا تتمكن الزوجة أو المحبوبة من ممارسة الجنس أثناء غيابهم، وكان يترك نسخة أخرى من المفتاح مع كاهن الكنيسة في حالة وفاته يفتح الكاهن الحزام ليحرر المرأة.

أخترع في إيطاليا عام 1400، وحزام العفة هو أحد صور التخلف ونموذج للعقلية الإنسانية الرجعية، وحالة تعطينا فكرة عن نظرة العالم إلى المرأة في حقبة تاريخية معينة.

حزام العفة يعود مرة الأخرى للظهور:

للأسف الشديد من الواضح أن هناك بعض العقليات مازالت تعيش على الماضي السحيق وعلى الفكر الرجعي المتخلف فقد أثبتت عدة تقارير بأن هناك بعض السيدات تضع هذا الحزام بذات نفسها لحماية جسدها من الإغتصاب أو الفتنة تجاه الرجال وهناك الكثير من الأمثلة ولعل أكثرها شيوعاً هو عندما قامت امراة إيطالية بإستدعاء فرقة الإطفاء في بلدتها لمساعدتها على فك حزام العفة الحديدي بعدما أضاعت مفتاحه.

الواقعة أثارت استهجاناً واستغراباً حول ما إذا تم إجبار المرأة على ارتدائه بالغصب، ليتبين لاحقاً أنها اختارت أن ترتديه بنفسها لتمتنع من الانخراط في علاقة جنسية، وعن سؤالها كيف حصلت عليه أكدت أن هذا الحزام يباع بكل سهولة ويسر وتستطيع أي إمرأة العثور عليه في المتاجر المتخصصة بالألعاب ذات الطابع الجنسي ولا يباع في أي مكان أخر.

كتب | احمد حبيب

شير