عجائب وغرائب

سيدة أمريكية تحصل على تعويض من كنتاكي والسبب مفاجأة

وجبة أملأ كرشك من كنتاكي
سيدة أمريكية, مطاعم كنتاكي

معظمنا تناول وجبات كنتاكي الشهية والمعروفة بمدى دسامتها وجمالها، وفي الفترة الماضية أصبحت مطاعم كنتاكي هي الملجأ للكثير من العائلات والأصدقاء، الأمر الذي جعل تناول الطعام من كنتاكي لابد وأن يتم تسجيله ضمن جدول أعمال أي نزهة يقوم بها الأصدقاء والأقارب أيضاً.

ولكن على الجانب الأخر بدأت سلسلة مطاعم كنتاكي في خسارة عدد كبير من معجبيها بسبب تردي حالة الطعام في بعض فروع كنتاكي، هذا بالإضافة إلى الوجبات التي زادت أسعارها بدرجة متفاوتة كبيرة.

ولكن اليوم سنتحدث عن سيدة أمريكية تعرضت للخداع من قبل إدارة مطاعم كنتاكي الأمر الذي جعلها تنصدم وترفع دعوى بتعويض بأكثر من 20 مليون دولار لما تسبب بها هذا الخداع من أضرار جسيمة.

تفاصيل حصول سيدة على تعويض من كنتاكي:

دفعت سلسلة مطاعم كنتاكي الشهيرة تعويض قيمته 20 مليون دولار نظير دعوى قضائية رفعتها سيدة أميركية بسبب عدم حصولها على قدر كاف من الدجاج، وذلك بعدما ابتاعت وجبة الـ20 دولاراً المسماة Fill-Up (املأ كرشك).

آنا فورتزبيرغر سيدة أمريكية متقاعدة تبلغ من العمر الـ64 من هدسون فالي بولاية نيويورك، رفعت الدعوى أواخر الشهر الماضي زاعمة أن دعاية وإعلان كنتاكي مضللة.

فحوى الدعوى التي رفعتها بمساعدة مؤسسة Consumerist للدفاع عن حقوق المستهلك، تقول إن فورتزبيرغر توجهت إلى مطعم كنتاكي وابتاعت منه وجبة الـ20 دولاراً Fill-Up «المشبعة» ثم عادت لمنزلها لتكتشف هناك أن دلو الدجاج الشهير لم يكن مملوءاً سوى إلى نصفه رغم أن إعلان المنتج يظهر «دلواً يطفح بالدجاج.»

وحينما اتصلت السيدة الأمريكية بالمطعم لتقارن بين الاختلافات تحدث إليها متحدث باسم المطعم وشرح لها أن الإعلان صمم بطريقة تمكّن المشاهدين من رؤية المنتج، لكن نص الدعوى القضائية يقول إن أقوال المتحدث تبرهن أن مطعم كنتاكي على علم ودراية بأنهم «يتعمدون تضليل وخداع الجمهور بتصويرهم دلواً ممتلئاً بالدجاج ضمن الإعلان التلفزيوني، فيما هم يعرفون حق المعرفة أنهم لن يبيعوا في ذاك الدلو سوى 8 قطع دجاج.»

كتب | احمد حبيب

شير