ثقف نفسك

سيناريو نهاية العالم يبدأ مع إختفاء الأكسجين

العالم معرض للإختفاء بسبب الأكسجين
نهاية العالم,إختفاء الأكسجين

يعتبر الأكسجين هو العامل الأساسي والمحرك الرئيسي للحياة على وجه الأرض ولا يوجد أحد يستطيع أن ينكر الدور الحيوي والخفي الذي يقوم به الأكسجين في حياة الإنسان بشكل عام، واليوم سوف نتحدث عن إحتمالية وفرضية إختفاء الأكسجين من على سطح الأرض ولو لمدة 5 ثوانٍ هذه الفرضية تحدث عنها العلماء وكانت النتائج مخيفة بشكل لا يصدق.

ويقول أحد العلماء ويدعى كاستر جورج وهو عالم جيولوجيا متخصص في علم الأرض، أن سيناريو نهاية العالم يبدأ مع إختفاء الأكسجين من على سطح الأرض، منوهاً أن هذا الأمر قد يحدث في أكثر من حالة ومنها إقتراب نهاية العالم.

ماذا يحدث للأرض بعد إختفاء الأكسجين:

من المصائب الأولية التي سوف تحدث عند إختفاء الأكسجين هو تعرض البشر للحروق القاتلة من الأشعة فوق البنفسجية وذلك بسبب إختفاء طبقة الأوزون والتي يدخل في تركيبها الأكسجين بشكل أساسي، ولا ننسى أن الضغط الجوي سيختلف كثيرًا عند فقد الأكسجين، حيث أنه سينخفض بنسبة 21%، وهذا الاختلاف الكبير سيؤدي لانفجار الأذن الداخلية.

ولن ينتهي الأمر إلى هذا الحد ولكن جميع محركات الاحتراق الداخلى ستتعطل وذلك يعنى أن الطائرات المقلعة من المطار ستتحطم على الأرض والطائرات التى فى الجو سوف تنزلق لأسفل لبعض الوقت حتى يعوض الأوكسجين مرة أخرى.

وما سوف يزيد الأمر صعوبة هو أن للأكسجين أيضًا دور فعال في تماسك الخرسانة “الإسمنت”، وبدونه قد يؤدي ذلك لتخلخل المباني وربما سقوطها، ومع أول لحظات إختفاء الأكسجين سيختفى الماء معه بشكل كامل وذلك بسبب أن الأكسجين هو المكون الرئيسي لجزيئات الماء ومع عدم وجوده سيكون الماء مجرد جزئيات من الهيدروجين الأمر الذي في النهاية سيسبب تبخر الماء وإختفائه نهائياً للأسف الشديد.

كتب | احمد حبيب

شير