عجائب وغرائب

شاب قادم من المستقبل لإنقاذ العالم من الكائنات الفضائية

كائنات فضائية
شاب قادم من المستقبل لإنقاذ العالم من الكائنات الفضائية

ليس هذا عنوان فيلم سينمائي أمريكي جديد، ولا سلسلة من كتب الخيال العلمي والفانتازيا ولكن هي حقيقة وواقع حدث بالفعل، فمن الممكن عندما تقرأ هذا العنوان تكتشف أن هذا الخبر غير صحيح وليس له محل من الصحة ولكن ما هو موقفك عندما تعلم أن الوكالات الإخبارية بدأت تتناقل قصة شاب أمريكي أدعى أنه قادم من المستقبل لتحذيرنا من الكائنات الفضائية ولإنقاذ العالم من الدمار المزمع حدوثه على يد هذه الكائنات الفضائية المخيفة.

حقيقة عودة شاب من المستقبل:

أعلن قائد شرطة ولاية نيويورك أن رجال الشرطة الأميركية ألقت القبض على شاب أميركي خلال محاولته رؤية عمدة نيويورك، وهو في حالة هلع مشيراً إلى أنّه جاء من العام 2048 وأنّ الفضائيين سيغزون العالم وعلى الجميع مغادرة الأرض.

الشاب الأميركي والذي يدعى برانيب جونسون كان في حالة «سكر» وادّعى أنّ الفضائيين هم من جعلوه ثملاً بالخمر وأرسلوه إلى الماضي.

أضاف جونسون حسب جريدة نيويورك تايمز، أنّه جاء بالخطأ إلى عام 2017 لقد أرسل إلى العام 2048 بالفعل، وبرر طلبه برؤية العمدة ليشرح له كيف سيتم غزو الأرض العام المقبل، مدعياً بأنّه جاء من ولاية وايومنغ اسم ولاية من ولايات أميركا في المستقبل.

وكان جونسون قد نشر عبر صفحته على «فيسبوك» صوراً مختلفة لفضائيين، مستوحاة ومأخوذة من أفلام، ولم يصدر بعد أيّ تفاصيل عن مصير الشاب الأميركي وحالته النفسية أو الذهنية التي دفعته لمثل تلك التصريحات.

ولم تكن هذه الحالة الوحيدة التي حدثت هذا العام من هذه النوعية ولكن المثير للدهشة أن هناك فتاة سويدية حدث معها موقف متشابهة، الأمر الذي جعل العديد من الباحثين في مجال الفضاء بدء دراسة هذه الحالات بعيداً عن الإعلام لمعرفة مصداقيتها من زيفها.

كتب | احمد حبيب

شير