عجائب وغرائب

شاب كندي يخسر حياته بسبب الهاتف المحمول

هاتف يتسبب في وفاة شاب كندي
شاب كندي, الهاتف المحمول

أصبحت الحياة مليئة بأسباب بسيطة وغير مجدية عندما نسمعها والتي بسببها قد يموت الكثير من الأشخاص، واليوم نتحدث عن حادثة هي الأولى من نوعها فعندما تسمع أن شاب كندي يخسر حياته بسبب الهاتف المحمول فبالطبع ستقف وتتأمل ما هذا الهاتف الذي بسببه قد يفقد شاب حياته بهذه السهولة والبساطة.

كيف مات الشاب الكندي بسبب هاتفه:

خسر شاب حياته جراء محاولته استعادة هاتفه الذي فقده داخل سيارة أجرة في مدينة لندن الكندية الواقعة جنوب غرب مقاطعة أونتاريو.

وكان جيرمي كوك نسي سهوة هاتفه الذكي داخل سيارة الأجرة يوم الأسبوع الماضي، وعندما اكتشف ذلك، لجأ إلى تطبيق لاستعادة هاتفه المفقود، بحسب موقع نيويورك دايلي نيوز.

وعندما عثر الشاب على مكان الهاتف، توجه إلى المبنى مع أحد أقاربه، وعند وصولهم وجدوا ثلاثة شباب جالسين في سيارة مازدا فضية اللون، وعندما اقترب كوك ورفيقه إلى السيارة للسؤال عن الهاتف ومحاولة استرجاعه، رفض الثلاثي، وانطلق قائد السيارة مسرعاً، فعلق كوك في باب السائق الذي كان يسير بسرعة، ويبدو أنه اصطدم بالسيارة، وعندما جاءت الشرطة وجدت كوك غارقاً في دمائه، ووافته المنية بعد فترة قصيرة من الحادثة.

وعثرت الشرطة على السيارة في مكان مهجور، فيما ألقت القبض على ثلاثة شبان، تبين فيما بعد عدم علاقتهم بالحادثة، فأطلقت سراحهم، ولا تزال تجري البحث عن المجرمين، وتشير أصابع الاتهام إلى زملاء دراسة سابقين متورطين في مقتل كوك.

والغريب أن الهاتف المحمول الذي تسبب في مقتل هذا الشاب الكندي لم يكن به أي أسرار أو معلومات تجعل الشاب يجازف بحياته من أجل هاتف لا يوجد عليه شئ به أهمية بهذا الشكل، وقد تم توديع الشاب الكندي بصور تذكاريه تحمل اسم شهيد الهاتف المحمول على صفحات كثيرة على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك.

كتب | احمد حبيب

شير