ثقف نفسك

طرق تساعدك على المذاكرة بأقل مجهود

المذاكرة الفعالة
المذاكرة الفعالة,أولياء الأمور

أقل من شهرين وتبدأ إمتحانات الفصل الدراسي الأول لعام 2017 – 2018 الدراسي، واليوم سوف نتحدث عن كيفية مساعدة الأطفال والطلاب من خلال ذويهم على المذاكرة الفعالة بأقل مجهود وذلك تيسيراً على أولياء الأمور أيضا تشجيعاً للطلاب على الدراسة بشكل سليم.

في البداية كان العلماء يعتقدون لفترة طويلة أن قدرة الفرد على التعلم محدودة ولكن منذ حوالى عشرين عاما، ثم اكتشف العلماء خطأ هذا الاعتقاد فالذكاء الانسانى والاستيعاب قابل للزيادة دائما واجمع العلماء ان هناك خمس طرق اساسية اثبتت نجاحا باهرا فى تقوية القدرة على التحصيل.

فعادة مع قرب أي إمتحان سواء نهاية عام أو منتصف عام وفي كل مراحل التعليم المختلفة يتصاعد قلق الطلاب بشأن قدرتهم على التحصيل والنجاح والحصول على الدرجات التى يحلمون بها، وفى كل موسم امتحانات تتكرر المشكلة نفسها، وهى بذل مجهود كبير فى المذاكرة يذهب أدراج الرياح يوم الامتحان، ومفاجأة بدرجات سيئة عند ظهور نتيجة الامتحانات.

طرق تساعدك على المذاكرة بأقل مجهود:

حتى تستطيع الحصول على أكبر قدر كاف من مجهود يجب أولاً قراءة الدرس قراءةً فعالة، ويفضل الجلوس في مكان هادئ وذو إنارة مناسبة، والتركيز على العناوين الرئيسية والفرعية للدرس (لأنها توضح الأفكار الرئيسة)، مع الاستنتاجات والتطبيقات مع وضع اسئلة للعناوين ولا تنسى قراءة الدرس كاملاً قراءة سريعة دون التوقف عند أي كلمة أو جملة.

أيضا من الطرق الفعالة في الحصول على اكبر قدر ممكن من المعلومات هو تلخيص المعلومات الواردة في الدرس، وهذا يقلل من عدد الصفحات التي يتم الرجوع إليها عند عملية الحفظ والمراجعة، فتوفر بذلك الوقت على الطالب، وتترك أثراً إيجابياً في نفسه، مما يساعد الطالب على إنهاء مهمة فهم وحفظ الدرس بسهولة ويسر.

كتب | احمد حبيب

شير