تكنولوجيا

فايسبوك يدير حسابات المستخدمين بعد وفاتهم بنظام جديد

فايسبوك يدير حسابات المستخدمين بعد وفاتهم بنظام جديد
تطبيق فايسبوك, إدارة حسابات المستخدمين بعد وفاتهم

يعتبر موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك من أكثر المواقع تأثيراً على المستوى العالمي والمستوى الشخصي في حياة كل منا، فالجميع لديه ذكريات على هذا الموقع والذي يعتمد منذ فترة على خاصية أطلقها وهي مراجعة الذكريات مع أصدقائك وأقربائك ولكن هذه الخاصية للأسف الشديد تسببت في حزن البعض وإثارة المشاعر الحزينة بينهم.

وفي مؤتمر صحفي لشركة فايسبوك أعلنت فيه أنها ستجاوب على أكثر الأسئلة حيرة بالنسبة للمستخدمين وهو كيف سيدير تطبيق فايسبوك حساباتهم بعد الوفاة.

كيف يدير فايسبوك حسابات المستخدمين بعد وفاتهم؟:

أصبح القائمون على تطوير تطبيق فايسبوك لا يشغلهم سوى طرح نظام جديد يساعد في إدارة حسابات المستخدمين بعد وفاتهم، وهو الأمر الذي كان يصعب تطبيقه بسبب القواعد الصارمة التي وضعها فايسبوك لحماية حسابات المستخدمين، لذا فقد توصل القائمون إلى نظام جديد وقاموا بوضع ميزة Legacy Contact وتمت إضافتها منذ أعوام على الموقع، وتضمن للمستخدم اختيار شخص يرث الحساب بعد وفاته، ويديره دون أن يمحي اسمه من ذاكرة فايسبوك.

ويقوم المستخدم عبر هذا الخيار بإضافة أحد الموجودين في قائمة الأصدقاء لإدارة الحساب بعد وفاته، ويظهر بجانب اسم المستخدم عبارة «تذكار»، التي تخبر زوار الحساب بأن الشخص المذكور توفى وأن الحساب هو للذكرى فقط، ومن ثم يصبح قادرًا على تعديل صورته الشخصية وقراءة الرسائل وحذف أصدقاء، وتعديل أو حذف منشورات سابقة لمالك الحساب الأصلي.

وأضاف «فيسبوك» تعديلات لتلك الخيارات مؤخرًا، في إطار تعزيز الذكرى الخاصة بالمتوفي على الحساب، وذلك عن طريق إضافة بعض الموانع مثل عدم جواز قراءة أو مسح الرسائل السابقة بعد موت صاحب الحساب، كما أنه لن يسمح للوريث بالاحتفال بذكرى الميلاد للمتوفى، وذلك في إطار رغبة «فيسبوك» في تقليل وطأة أحزان أصدقائه وأهله، ومن ثم عدم تذكيرهم بيوم مجيئه للحياة.

كتب | احمد حبيب

شير