سينما

فيديووصور..أشهر إسقاطات السينما المصرية التي لم يلحظها أحد

كثير من المخرجين يتعمدوا الإسقاط على حالة أو شئ معين في أفلامهم ولكن دون أن يلاحظ أحد وهذا يسمى في مجال السينما “الإسقاط العميق” وهو الإسقاط على شئ معين دون أن يلحظ أحد إلا أكثر المتعمقين والمفكرين , ولعل السبب في إتباع المخرجين أسلوب “الإسقاط العميق” هو الرغبة في تمرير الفيلم من بين أيدي الرقابة دون أن تلحظ تلك الإسقاطات السياسية أو الإجتماعية التي دسها المخرج في الفيلم , وفي السطور التالية سوف نستعرض سوياً مجموعة من الإسقاطات العميقة والتي لم بلاحظها أحد في الأفلام المصرية.

 الفتوة

الفيلم كان عبارة عن صراع بين رمزين للفساد “فريد شوقي” و”زكي رستم” والذين صادف تواجدهما في عصر الملك فاروق وفي أحد مشاهد المعارك بين انصار الطرفين , كانت صورة “زكي رستم” معلقة وبجانبها صورة الملك فاروق، قام الناس بتحطيم تلك الصور حتى أسقطوا صورة الملك فاروق، في إشارة إلى أنه كان رمزًا للفساد في مصر، وأن الشعب هو من أسقطه كما أسقط جميع الفاسدين.

 سواق الأتوبيس

جملة “يا ولاد الكلب” هي أكثر الجمل شهرة في السينما المصرية , تلك الجملة التي رددها الفنان الراحل “نور الشريف” أكثر من مرة في فيلم سواق الأتوبيس وهو يضرب أحد الأشخاص , لم يلاحظ أحد أن المشهد تم تصويره خلف مبنى “جامع الدول العربية” في إشارة من مخرج الفيلم “عاطف الطيب” لسياسات الدولة وقتها.

 دكان شحاتة

في مشهد بين الأب محمود حميدة والأبن عمرو سعد، كان في الخلفية صورة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر معلقة على أحد الجدران، فطلب الأب من الأبن أن يغير مكان الصورة ويحركها قليلًا لتخبأ شرخ الجدار في إسقاط صريح من المخرج “خالد يوسف” على إن فترة حكم عبد الناصر كانت تداري شرخ كبير في الوطن، لم يظهر إلا في عهد ممن لحقوه في حكم مصر.

دكان شحاته

 عسل أسود

في مشهد نهوض “أحمد حلمي” من على الأرض متألما نظراً لتعرضه للضرب على يد بعض الثوار أتكئ على حذاءه محاولاً القيام فوضع حئاءه على وجه صورة الرئيس الأمريكي الأسبق “جورج بوش” والحركة على الرغم من عفويتها الظاهرة إلا إن فيها إهانة مباشرة للرئيس الأمريكي.

عسل اسود

 طيور الظلام

في إحدى المشاهد كان الفنان عادل إمام يلملم متعلقاته من المنزل القديم استعدادًا للعيش في منزل آخر جديد أكثر رقيًا بعدما تحسنت أحواله المادية وفي مشهد تحضيره  لكتب القانون الخاصة به أحضر كرتونة خاصة بالأكواب الزجاجية مكتوب عليها جملة “قابل للكسر”، ليضع بها جميع كتب القانون، في إشارة إلى أن القانون في هذه الفترة كان هشًا وفاسدًا وقابل للتلاعب.

طيور الظلام

شير
PGlmcmFtZSBpZD0nYTY1MTNiYTInIG5hbWU9J2E2NTEzYmEyJyBzcmM9J2h0dHA6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvYWZyLnBocD96b25laWQ9MTcmY2I9SU5TRVJUX1JBTkRPTV9OVU1CRVJfSEVSRScgZnJhbWVib3JkZXI9JzAnIHNjcm9sbGluZz0nbm8nIHdpZHRoPSc4MDAnIGhlaWdodD0nNDAwJz48YSBocmVmPSdodHRwOi8vZXBpY21oLmNvbS9hZHNlcnZpbmcvd3d3L2RlbGl2ZXJ5L2NrLnBocD9uPWEyMWNmZTNmJmNiPUlOU0VSVF9SQU5ET01fTlVNQkVSX0hFUkUnIHRhcmdldD0nX2JsYW5rJz48aW1nIHNyYz0naHR0cDovL2VwaWNtaC5jb20vYWRzZXJ2aW5nL3d3dy9kZWxpdmVyeS9hdncucGhwP3pvbmVpZD0xNyZjYj1JTlNFUlRfUkFORE9NX05VTUJFUl9IRVJFJm49YTIxY2ZlM2YnIGJvcmRlcj0nMCcgYWx0PScnIC8+PC9hPjwvaWZyYW1lPg==