ثقف نفسك

كيف تختار الكلية المناسبة لك؟

كيف تختار الكلية المناسبة لك
الكلية المناسبة،الثانوية العامة،قدراتك العقلية

لكل منا حلمه الذى يراوده منذ الطفولة، والذى يتمنى أن يحققه فى المستقبل سواء بأختيار الكلية المناسبة التى تساعده على تحقيق حلمه، أو بأختيار المهنه المناسبة، وتتحدد هذه الخطوة بعد مرحلة معينة من الدراسة وهى مرحلة «الثانوية العامة»، ومن بداية هذه المرحلة ينبغي عليك أن تفكربالكلية التي ستدرس بها، وميولك وأتجاهاتك.

فالتخطيط للكلية التى تريد الألتحاق بها جزء مهم جدا من التخطيط لوظيفة المستقبل، فعليك أن تحدد ما الذي تريد أن تتخصص به لتقوم بممارسته في المستقبل بطريقة أكثر إحترافية، فإذا قمت بعملية التخطيط هذه بطريقة سليمة ستقلل من إحتمالية شعورك بالحزن لاحقا لسوء إختيارك لتخصص ما.

خطوات تساعدك فى إختيار الكلية المناسبة لك:

1-ميولك الشخصية:

فلا تجعل مجموعك العالى يسيطر على إختيارك للكلية التى ستلتحق بها، أى لا تتوجه وفق الرقم الموجود فى الشهادة وتتناسى قدراتك، ومواهبك، وما تحب أن تتعلمه، فحاول إختيار كلية تستطيع الإبداع فيها من خلال مناهجها، ودراستها، لا أن يكون إختيارك لها مبنيا على كونها من كليات القمة، وأنك ممن حصلوا على مجموع فى الثانوية العامة يؤهلهم للألتحاق بها، لهذا أجعل إختيارك قائمًا على الإبداع والقدرة على العطاء والتميز.

2-معرفة قدراتك العقلية:

فلكل منا مستوى قدرات تختلف عن الأخر، وميز الله الناس عن بعضهم فى الطاقة، والموهبة، فإن واحدة من الخطوات المهمة فى تحديد مستقبلك الدراسى، والمهنى ترتبط بمواجهة نفسك ومعرفة قدراتك العقلية.

3-إستشارة الأخرين:

فلا مانع من الأستفادة من تجارب الأخرين، وخاصة إذا كانت تجربة تخص واحدًا من الأهل، أو الأصدقاء المقربين، فأختياراتهم السابقة هى سبب ما هم عليه اليوم، سواء كان نجاحًا أو فشلاً.

إقرأ أيضا:

كيف تستقبل نتيجتك في الثانوية العامة

أفضل القنوات التعليمية على اليوتيوب

 

4-المستقبل وسوق العمل:

وأنت تختار الكلية التى ستلتحق بها، لا تنس أن تفكر فى التخصص المهنى، والعملى الذى ستعمل فيه بعد التخرج، لأن الكلية التى ستلتحق بها ستفرض عليك تخصصًا معينًا، وهو ما سيؤهلك لسوق عمل محدد، فعليك التأكد من أنك ستبدع من خلال هذه المهنة وتنجح فيها.

شير