ثقف نفسك مصري

كيف كان يحدد القدماء المصريين نوع الجنين؟

معرفة نوع الجنين
القدماء المصريين،نوع الجنين

إهتم القدماء المصريين بالكثير من العلوم، وحققوا نجاحات كبيرة بها، وكان لهم دور فعال في إكتشاف الكثير من الأشياء، فهم أول من شخص نوع الجنين في العالم ولكن بطريقتهم الخاصة، والتي سنتعرف عليها في السطور القادمة.

كيف كان يحدد القدماء المصريين نوع الجنين:

القدماء المصريين هم أول من شخصوا نوع الجنين سواء ولد، أو بنت من 4000 عام بطريقة بدائية للغاية، وذلك وفقا لما وجد في بردية يرجع تاريخها إلى 1350 ق.م، وكان يتم تحديد نوع الجنين عن طريق فحص البول، فكانت تقوم المرأة ببل حبات من الشعير، والقمح بقليل من البول الخاص بها، وإذا لاحظت أن الشعير ينمو فهذا يدل على إنها حامل في ولد، وإذا نمت حبات القمح يدل على أنها حامل فى أنثى، وإذا لم ينبت الشعير، أو القمح يدل على أن الحمل كاذب.

كما أنهم كانوا يستخدموا عصير البطيخ في إختبار إذا كان يوجد حمل أم لا، فكانت تقوم المرأة بوضع عصير البطيخ في لبن إمرأة حملت في ولدا قبل ذلك، وتقوم المرأة المراد معرفة إن كانت ستحمل أم لا بتناوله، فإن تقيأت فإنها ستحمل، وإن إنتفخت بطنها فإنها لن تحمل.

وعن الولادة إخترع القدماء المصريين كرسيا منذ 1500 ق.م، ويوجد بالمتحف المصري لوحة توضح شكله، فهو كرسي تجلس عليه المرأة، وبجوارها الآلهة «حتحور»، وبجواره كلمة «مس» أي تلد، وأشاد علماء الغرب بهذه الطريقة في تسهيل عملية الولادة، وإخترعوا مؤخرا جهازا للولادة يشبه هذا الكرسي الموجود منذ أيام القدماء المصريين.

إقرأ أيضا:

صنعها القدماء المصريين وسرقها الخواجات

5 حقائق غريبة عن المصريين القدماء

والجدير بالذكر أن إختبار الحمل الخاص بالقدماء المصريين يعمل بنفس المبدأ الذي تعمل به الطرق الحديثة الأن لإختبار الحمل، وهو البحث عن التغيير الكيميائي الموجود فقط عند النساء الحوامل.

شير