حول العالم

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

في أحيان كثيرة يتعرض السياح لعمليات نصب واحتيال متنوعة وغريبة، من قبل بعض الأشخاص  المحتالون الموصوفين بالإجرام، فمئات الآلاف من السياح قد يكونون ضحية المغامرة في أرض غريبة عنهم، فكل عام يعيش الملايين منهم مغامرة تزيد قليلاً عما كانوا يتطلعون إليها وهم هدف مباشر وسهل نظرًا لضعف معرفتهم بطبيعة الأماكن التي يزورنها.

لذلك سنلقي الضوء على أشهر طرق الاحتيال والنصب من أجل الايقاع بالسائحين حول العالم :

إعلان

الصين

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

معظمنا شاهد المشهد المشهور للفنان محمد هنيدي في فيلم فول الصين العظيم، هذا ما يحدث في الحقيقة فتاة لطيفة تتحدث بالإنكليزية وتطلب منك بلطف تعليمها وتدعوك لشرب فنجان قهوة في أحد المقاهي، لكن عندما يحين موعد الدفع، ستكون قد ذهبت تاركة إياك في موقف محرج، كذلك يطلب منك مجموعة من الرهبان المزيفون التبرع ويظهرون دفترًا فيه أسماء لمن يُفترض أن يكونوا متبرعين سابقين مع المبالغ التي تبرعوا بها.

إعلان

دول اسيا

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

ينتشر “القديسون” في بعض البلاد الاسيوية لمباركتك مقابل مبلغ من المال، فإن دفعت دعوا لك بالخير، وإن لم تدفع دعوا عليك بالشر مئة ضعف، وهى ظاهرة غريبة مستمرة حتى اليوم في بلاد اسيا.

تركيا

إعلان

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

في تركيا عادة ما يسقط رجل فرشاة الأحذية أمامك ، فتلتقطها وتعيدها إليه، حيث يعرض عليك تنظيف حذائك، وقد تظن أن تصرفه هو رد للجميل، إلا أنه في الواقع سيطالبك بالدفع بعد انتهائه من تنظيف حذائك .

صورة سيلفي 

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

اذا كنت من عشاق صور السيلفي، ففي أي دولة سوف يعرض عليك أحد المحليين الودودين مساعدتك وإلتقاط الصورة لك وما أن ينتهى حتى يطلب منك مبلغ مالى مقابل خدماته، هذا بجانب أنه قد يهرب حاملاً الكاميرا أو الهاتف الخاص بك !

محطة القطار

أغرب خدع المحتالون للنصب على السياح حول العالم

في أي دولة بالعالم، يقترب منك شخص ما شاب أو فتاة ويقوم بوضع سوار صداقة لطيف حول يدك وهو مبتسماً في محطة القطار أو أى مكان عام , ومن ثم سيطلب منك دفع ثمنه , وبالتأكيد سوف تشعر بالحرج وغالباً ما ستدفع ثمنه وانت مجبر، وقد تستعمل هذه الطريقة لتشتيت إنتباهك بينما يقوم أحدهم بسرقتك .