تكنولوجيا ثقف نفسك حول العالم

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

إسراء الطيب

يقوم نظام عمل المراكب بشكل عام إما بالطاقة الحركية وذلك ينطبق على المراكب صغيرة الحجم والتي تسير بالمجداف والحركة اليدوية للراكب وتوجد أيضًا البخوت التي تعمل بالموتور لكن فترة عمرة ليست بالطويلة التي تؤهله لمسافات بعيدة,

إعلان

أما المراكب الكبيرة المستخدمة في السفر أو الرحلات الطويلة فعادة ما يكون استخدامها الأساسي على الوقود الحفري والطاقة غيرة المتجددة التي تسبب تلوث بيئي للبحر وتكلفتها المادية مع ارتفاع أسعار الدولار تتزايد بشكل أضخم.

ومع زيادة الاستهلال المادي بدأت المراكب بشكل خاص عن باقي وسائل المواصلات تبحث وراء استخدامك طاقة بديلة ومتجددة فمن جانب تكلفة أقل ونظافة للبيئة البحرية  هنا ظهرت بقوة المراكب الكبيرة التي اعتمدت على الألواح والخلايا الشمسية الضخمة.

ويمكننا فيما يلي الوقوف على أشهر المراكب التي اعتمد في طاقتها على الطاقة المتجددة والنظيفة حيث المحركات الصامتة  التي تعمل بالطاقة الشمسية ..

بلانت سولار تورانور

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

تعتبر بلانت ذات التصميم السويسري أكبر سفينة مصممة للعمل بالطاقة الشمسية مستخدمة 537 متر من الألواح الشمسية،  ونجحت بالفعل في إتمام أولى رحلاتها حول العالم في عام 2012 بعد أن استغرقت الرحلة قرابة 18 شهر.

وبلغت تكلفة السفينة قرابة 26 مليون دولار، ويبلغ طولها وعرضها 101 قدم طول و49 قدم عرض ويمكنها حمل ركاب حتى 50 راكب،  تصل إلى 50 راكبا.

يخت سولار دافي

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

تكلف إنشاؤه 33 مليون دولار ولكنه يقوم بتوليد الطاقة الخاصة به من مصادر متجددة متنوعة، يتميز القارب بارتفاع 144 قدم  عن سطح البحر ومغطى بشكل كامل بسطح من المولدات الشمسية وتوربينات الرياح الذين يتم استخدامهم لتوليد الكهرباء بالاضافة إلى استخدام نظام الكهرباء لتفتيت جزيئات المياه لانتاج وقود هيدروجيني.

وتضم الكابينة الداخلية لليخت 5 غرف نوم منفصلة تكفي الواحدة لفردين ليكون الإجمالي 10 أفراد بجانب غرف خاصة بطاقم اليخت.

 

اقرأ أيضًا: أفلام نجحت في تخطي المليار دولار في أيام

سول كات 12

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

 

ابتكر اليخت سول مصممين البحرية الهولندية ليكون مثال على الطاقة المتجددة والتكنولوجيا غير المكلفة بارتفاع 39 قدم فقط عن سطح البحر، ومستخدم 809 لوح شمسي بجانب وجود محركين إضافيين يعملان ببطارية 30 كيلو وات يتم استخدامهم لزيادة السرعة عند الحاجة.

المركب الشراعي هيليوس

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

 

مزج هذا القارب بين الماضي والمستقبل في كيان واحد، فهو اشبه بالمراكب الشراعية التقليدية لكن تلك الأشرعة تحمل ألواح من الطاقة الشمسية، فبدلا من استخدام الأشرعة المصنوع من القماش يستخدم هيليوس الأشرعة ذات الخلايا الشمسية المصنوعة من السليكون والتي تكسبها المرونة الكافية، حيث تكفي 2500 خلية منهم لتوليد ما يقرب من 355 كيلو وات من الطاقة النظيفة.

وصممها الإيطاليين ماركو فيراري وألبرتو فرانكي كسفينة على ارتفاع 180.5 قدم وقادرة على حمل ثمانية من أفراد الطاقم وعشرة من الضيوف مع العديد من وسائل المرح وحمام سباحة وسط البحر بجانب قاعة سينما كبيرة

اقرأ أيضًا: أغرب الأغراض التي تم تصنيع رجل ألي من أجلها

 

المسبار البحريseaorbiter

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

 

صمم المهندس المعماري الفرنسي جاك روجيريه المسبار البحري seaorbiter ليكون الأحدث تكنولوجيًا وتقنيًا بإتجاه عمودي على المياه وليس أفقي على عكس باقي السفن، وجاء التصميم العمودي ليوفر البحث والمراقبة على المدى الطويل بشكل خاص أنها مصمم لتكون سفينة بحثية.

وتتكون السفينة من جزئين أحدهما فوق البحر والأخر أسفله لتجمع بين شكل الغواصة والمركب العادي ومقسمة إلى العديد من الحجرات الواسعة لتوفير الراحة والرفاهية بجانب التدقيق الذي يحتاجه باحثين البيئة والغواصين واقتربت بالفعل من الانتهاء منها لتنطلق في أولى رحلاتها العلمية.

مركب فوياجير

الشراع يتحول لخلايا شمسية.. أحدث المراكب التكنولوجية

هي الأصغر حجمًا في القائمة وصممت لتغطي مساحات أكبر في وقت أقل وبإمكانيات أقل بجانب إمكانية اتصالها بالقمر الصناعي،  صممت السفينة بواسطة إسحاق بيني وكريستوفر سام وجابت بالفعل المحيط الأطلنطي وبوسطن و البرتغال وغيرها من المحيطات والبحار.

إعلان