سينما

رعب A Quiet Place يتغلب على الصخرة وقردة بـ207 مليون دولار

رعب A Quiet Place يتغلب على الصخرة وقردة بـ207 مليون دولار

إسراء الطيب 

شهدت قمة البوكس أوفيس تغيرات مفاجئة تعلن عن منافسة قوية بين الرعب والأكشن في دور العرض، فبعد أن كان فيلم الصخرة Rampage محتلا قمة الإيرادات في السينمات العالمية الأسبوع الماضي، نجده يتراجع عن مركزه بعد تغلق فيلم الرعب A Quiet Place بفارق مليون دولار.

إعلان

A Quiet Place

 

إعلان

تدور قصة فيلم الرعب A Quiet Place  الصادر في 6 أبريل الماضي حول عائلة تتعرض لوحش غامض يترصد للمنطقة بأكملها ويسبب لهم الرعب حتى هربوا إلى مكان معزول من أجل البعد عنهم مع التركيز على عدم إصدار أي صوت كون الوحوش تنجذب لأي صوت.

على الرغم من عدم تصدر الفيلم قمة البوكس أوفس الأسبوع الماضي واحتلاله المركز الثاني  إلا أنه جاء في قمة البوكس أوفيس هذا الأسبوع بعد أن بلغت إيراداته في أمريكا ما يزيد عن 132 مليون دولار على صعيد أمريكا وإجمالي إيرادات عالمية بلغت 207.2 مليون دولار.

Rampage

إعلان

 

فيما جاء في المركز الثاني أحدث أفلام بطل الملاكمة والممثل الشهير المعروف محليًا باسم الصخرة، بقائمة البوكس أوفيس للسينما العالمية  وتدور أحداث الفيلم حول مكون غريب يضرب أحد الغوريلات ويحوله من قرد بلونه العادي إلى أبيض ويثير القلق لتغيراته الجينية التي تحوله لشخص متوحش ويتدخل الصخرة الذي يجسد دور باحث علمي يتشارك رابطة قوية لا تتزعزع مع الغوريلا جورج بارعة الذكاء والتي كانت تحت رعايته منذ مولدها، من أجل معرفة ماهية المكون وطريقة علاج القرد كونه صديق له.

I Feel Pretty

تدور قصة الفيلم الصادر قبل يومين حول حياة تجمع بين الكوميديا وتقبل الذات تشاهدها فتاة سمينة بعد أن عانت طويلا بسبب زيادة وزنها، لتتعرض تلك الفتاة لحادث في إحدى الصالات الرياضية حيث تسقط على رأسها ما يؤثر على قدراتها العقلية ويجعلها لا ترى نفسها مثل السابق وترى نفسها رائعة الجمال بشكل استثنائي بل تظن أن العالم لن يتعرف عليها بعد أن تغير شكلها وتتبدل الأحداث ما قبل وبعد أن شاهدت نفسها جميلة وكيف سيتغير العالم في معاملاتها بعد أن غيرت رؤيتها لنفسها.

وجمع الفيلم خلال اليومين الماضيين 16.2 مليون دولار ما يجعله محقق قرابة نصف ميزانيته المالية تقريبًا فبلغت تكلفة الفيلم 32 مليون دولار.

 

Super Troopers 2

فيما صدر الجزء الثاني من فيلم الكوميدي Super Troopers إلى السينمات في 20 ابريل الماضي، وحقق خلال اليومين الماضيين 14.7 مليون دولار متخطيًا الميزانية الاجمالية للفيلم التي بلغت 13.5 مليون دولار، على عكس الجزء الاول الصادر عام 2001 وكانت ميزانيته 3مليون فقط وحقق إيرادات 23 مليون دولار كون الفيلم بجزئيه يعرض في نطاق الولايات المتحدة فقط.

 

Truth or Dare

 

حقق الفيلم الصادر حديثًا في 13 إبريل خلال يومين افتتاحه 21 مليون دولار ما جعله في المركز الثالث على صعيد أمريكا، وهي قيمة  إلا أنه تراجع هذا الأسبوع إلى المركز الخامس وباتت إجمالي الايرادات 38.3 مليون دولار أمام بقية الأفلام المنافسة.

الفيلم من بطولة أوليفيا ولوكاس ومجموعة من أصدقاء كليتيهما الذين سافروا إلى المكسيك لقضاء عطلة أخيرة قبل التخرج. وأثناء وجودهم هناك يقنع أحد الغرباء أحد الطلاب باللعب لعبة الحقيقة التي تبدو غير ضارة، وبمجرد أن تبدأ اللعبة، يوقظ شيئًا شريرًا اشبه بشيطان يجبر الأصدقاء على مشاركة أسرار مظلمة ومواجهة مخاوفهم العميقة مع العلم أن القواعد بسيطة ولكنها شريرة حيث قول الحقيقة أو الموت، وإذا توقفت عن اللعب، تموت.

اقرأ أيضًا: أفلام نجحت في تخطي المليار دولار في أيام

 

Ready Player

 

فيما تراجع فيلم  ready player إلى ما بعد الخمس مراكز الأولى بعد أن بلغ إجمالي قيمةإيراداته أكثر من نصف مليار دولار بقيمة بقيمة فعلية 521 مليون دولار منذ صدور بنهاية الشهر الماضي.

وتدور أحداثه حول  رواية سابقة للكاتب إرنست كلاين، تحمل نفس الاسم، بعد موت أحد الأثرياء في عام 2045 الذي يطلق أحد الفيديوهات والتي يحفز فيها مجموعة من المتسابقين للحصول على ما يسمى “بيضة عيد الفصح” والفوز بثروته الطائلة، لنجد أن هناك عددًا من الواحات تتنافس فيما بينها للحصول على تلك البيضة والفوز بالثروة.

يشارك في بطولة الفيلم  تي جي ميللر، سايمون بيج،  أوليفيا كوك، مارك ريليانس، هانا جون كامين.

Blockers

 

كما زادت إيرادات الفيلم الصادر الأسبوع قبل الماضي من 53 مليون دولار حول العالم إلى 67.8 مليون دولار باقيًا في المراكز الأخيرة بقائمة البوكس أوفيس.

الفيلم من بطولة جون سينا وتدور أحداثه في نطاق دراما عائلية حول ثلاث أسر أصدقاء منذ دخول بناتهم المدرسة ووصلوا لمرحلة المراهقة والحب وهنا يبدأ الخوف والقلق على بناتهم في مقابل بحث البنات عن الخصوصية والحرية الشخصية، الفيلم يجمع بين الطابع الكوميدي وفي الوقت نفسه الدراما الواقعية يتصدرها الأب جون سينا الأكثر قلقًا بين الأباء

Black Panther

 

ومازال الفيلم الذي انضم مؤخرًا لقائمة أصحاب المليار ساعيًا للتمسك بالتواجد في قمة البوكس أوفيس، بعد أن وصلت إيراداته في أمريكا 681 مليون دولار فيما وصل إجمالي الإيرادات العالمية لمليار و323 مليار دولار منذ صدوره في 16 فبراير الماضي، وهو ما جعل شركة مارفيل المنتجة تعلن عن تخطيطها لإنتاج جزء ثان للفيلم

.

تدور أحداث الفيلم حول “تشالا”، الحاكم الجديد لمملكة “واكاندا” المتقدمة تكنولوجيًا رغم وجودها في أخر العالم ويعود تشالا إلى المملكة بعد وفاة والده ويجب عليه الدفاع عن أرضه من أن يمزقها أعداء من الخارج المملكة وخارجها ليتفاجئ بوجود ابن عم له يسعى لنيل منصبه بدلا منه.

الفيلم من بطولة  تشادويك بوسيمان، مايكل بى جوردان، لوبيتا نيونجو، داناى جوريرا، ومارتن فريمان، كتب له السيناريو وأخرجه ريان كوجلر، وهو من إنتاج مشترك بين مارفل ووالت ديزنى، تم تصويره فى استديوهات Pinewood Atlantic، ويعرض حاليا فى أكثر من 55 دولة حول العالم.

Isle Of Dogs

 

ينتمي الفيلم إلى فئة الرسوم المتحركة وعلى الرغم من صدوره نهاية الشهر الماضي إلا أنه ألتحق بذيل قمة البوكس أوفيس هذا الأسبوع وبلغ إجمالي إيراداته 39.6  مليون دولار أمريكي.

وتدور أحداث الفيلم حول عصر جديد يستغنى فيه البشر عن الكلاب ويقومون بنفيهم في جزيرة بعيدة يرمون بها القمامة لإطعامهم، ويستبدلون تلك الكلاب بأخرى أليه، إلا طفل واحد استقل طائرته باحثًا عن كلبه المفقود وسط جزيرة الكلاب.