حقائق غريبة عجائب وغرائب

موقع أجنبي يتخصص في بيع منتجات جلود البشر

إسراء الطيب 

أيون العنوان زي ما قرأته كده بالظبط، بيع جلود البشر، يعني تقدر تشتري محفظة من جلد بشري أو جزمة أو حزام، بس ده لو معاك فلوسه لآن المحفظة بس تكلفتها بتعدي 14 ألف دولار تخيل كام بالمصري بقى.

أكتر من موقع أجنبي بدأ يتجه للموضوع ده من أشهرهم موقع HumanLeather.co.uk البريطاني، اللي بالمناسبة كل شغله قانوني ومعاه تصريحات بشغله، وبالمناسبة برضو عنده شغل وطلبات مقفلة لحد 7 سنين قدام.

طب إزاي بيعملوا منتجات من جلد البشر وهل في مواصفات معينة ولا ازاي بيستخدموه وشغل خيال علمي بقى وكده، لا يا سيدي ببساطة، زي ما وضح أصحاب الموقع في الجزء التوضيحي الخاص بيهم واللي واضح على رئيسية الموقع  أنه “يلبي مطالب مجموعة من الزبائن قليلي العدد ولكنهم مميزون وقادرون على إقامة سوق ضخمة تباع فيها الحافظات المصنوعة من جلد البشر مقابل 14 ألف دولار”، فعملائه هم تلك القلة المحظوظة فاحشة الثراء القادرة على شراء هذه المنتجات، ويقول الموقع: “نحن نفتخر إننا الشركة الوحيدة في العالم التي تنتج تلك المنتجات الخاصة”. 

أما عن نوع الجلد اللي بيستخدموه فهما مش بيقبلوا أي جلد زي ما موضحين مع تأكيدهم إن الجلد البشري يعتبر أنعم جلود بالكرة الأرضية:”الأشخاص المانحين يوصون بتوريث جلودهم قبل وفاتهم، ويعود الربح لأقاربهم من الدرجة الأولى من خلال مكافأة مجزية”، ويضيف أن سبب استخدامه للجلود البشرية هو أنها تعد أعلى من حيث الجودة فهي “أقل تحببًا” و”أكثر نعومة” وأفضل في الصناعة. وتضيف “ليست كل الجلود مقبولة أو يمكنك بيعها لأنك ببساطة لم تقم بالترطيب الكافي لبشرتك وأنت على قيد الحياة”.

 

يعرض الموقع أسعار جزء من المنتجات اللي عنده  وإن المحافظ الجلدية تباع بقيمة 9 آلاف يورو أي ما يعادل 14 ألف دولار أمريكي، ويوضح أن أساور الطاقة البشرية صنعت من الجلد المغطي بـ7 طبقات دون تلاعب بها، كما يعرض أيضا سوار القوة الجسدية وسوار الطاقة الجنسية وسوار الحصانة المرضية وكلها من الجلد البشري وتلك الأنواع تشهد ضغطًا كبيرًا، وثمن أي نوع منها لا يقل عن 500 يورو أي ما يعادل 547 دولار، بينما الحزام الجلدي يباع بـ10 آلاف ونصف يورو أي ما يعادل 15750دولار. أما الأحذية فتباع بقيمة 18 ألف يورو أي ما يعادل 27 ألف دولار، مع التأكيد أن تلك الأسعار ما هي إلا الحد الأدنى لمنتجاتهم التي تتغير بشكل مستمر.


مع العلم إن ده مش أول موقع يعمل كده لآن العلماء والأثريين اكتشفوا عام 2015 كتاب بعنوان أقدار الأرواح مغلف بالكامل بجلد إمراة بعد ما توفت، بشكل طبيعي، والكتاب لسه موجود طبقًا لتقرير البي بي سي اللي اتعمل عن الاكتشاف ده من 3 سنين.