الجيران شارعنا

5 مصايب متفكرش تعملها لو في عمارتكم عزا

إسراء الطيب 

البيوت في مصر معروف عنها إنها داخلة في قلب بعضها وكل بيت بيعامل جاره على إنه من باقي عيلته، لآنه في الحقيقة بيقعد معاهم أكتر ما بيقعد مع عيلته نفسها، بالتالي بيفرح بفرحهم ويزعل على زعلهم ولو معملش كده يخسرهم، وبيتحول لإنسان مش بيفهم في الأصول ومش بيراعي مشاعر غيره.

من الأحداث اللي بتلبش الدنيا جدًا في أي عمارة في مصر أو شارع عاملة لما يكون في عزا، كل بيقلب معسكرات مشددة وكل حاجة بتتحول لممنوعة ومخالفة اي حالة بتتحول لمصيبة يعني من أكتر المواقف المحرجة اللي ممكن تحصل إن يكون في عريس جي يتقدم مثلا وغيره وغيره..

مفيش أفراح شهر قدام

احترام الجيرة والأربعين بتاع المحروم تمنع أي مناسبة في فرح وهيصه في العمارة كلها ولا عيد ميلاد  ولا فرح ولا أي حاجة من الحوار ده، احترامًا لآهل المتوفي، والعيد ميلاد، السبوع، النجاح، كل ده يتأجل  ومصيبة لو حد زغرط، لآنه هيعمل مشكلة من مفيش والجيران كلها هتعامله بعد كده باستحقار ومش هيراعوه لآنه مراعاش حد.

التلفزيون ممنوع يتفتح

ولا تقولي ولا كارتون ولا مسلسل الساعة 10 ولا مسرح ولآي حاجة من الحوار ده الصوت لو وصل للجيران هيحطكم في موقف محرج والحجة مش هتسمح بكده، ولو سمحت التلفزيون هيكون واطي جدا بحيث ميتسمعش اصلا، من الاخر على قد سمعك واتصرف أنت، قرب للتلفزيون  شوية هات فيلم أجنبي لكن متفكرش إنك تعلي.

الأغاني مفيش

صوت الأغاني اللي طالع من أوضة أخوكي واختك واللي مشغلاها على الموبايل دي انسيها خالص على الأقل لما يعدي الأربعين عشان متجرحش مشاعر جيرانكم، لآن مينفعش يكون القراءن شغال تحت وناس بتعيط وفالقة روحها حزن وأنت تشغل أغاني فوق ورقص وغيره. 

 

الهدوم أسود وبس

الهدوم مش تتلبس اسود ولو مش في أسود يبقى في الغوامق أوي و الألوان تقريبا كلها ممنوعة الغوامق هي اللي مسموح بيها بس ور تلبسي الحجاب الأصفر ولا الشنطة الفسفور، الألوان كلها بتتركن على جنب عشان أي لون تاني متعارف في مصر انه بيدل على البهجة والفرح ومينفعش يكون جارك أمه ولا ابوه مات وأنت مبسوط والحياة حلوة والدنيا ربيع..